République Algérienne Démocratique et populaire

Ministère des ressources en eau

زيارة عمل وتفقد إلى ولاية المدية
يوم الثلاثاء 03 أكتوبر2017


قام معالي وزير الموارد المائية السيد “حسين نسيب” بزيارة عمل وتفقد إلى ولاية المدية يوم الثلاثاء 03 أكتوبر2017، بهدف الاطلاع على المشاريع المتعلقة بالقطاع، حيث كانت له معاينة ميدانية لمشروع إنجاز مشروع “سد بن سليمان” على مستوى واد “المالح” والموكل إنجازه إلى شركتي هيدروأميناجمو الجزائرية وهيدروتكنيكا السربية، والذي تعرف فيه نسبة تقدم الأشغال بـ 90% كما تبلغ سعته 28,7 مليون م3 من المياه الموجّه أساسا لسقي محيط بحوالي 2000 هكتار منها 1267 هكتار تمّ ربطها نهائيا بمختلف الشبكات و التجهيزات، ويندرج المشروع ضمن استراتيجية الدولة الجزائرية الهادفة إلى التحكم والحفاظ على المياه السطحية وإلى تدعيم النشاط الفلاحي بالمنطقة مما يعطي للولاية قفزة في المجال. كما كانت للسيد وزير الموارد المائية وضع حيز الخدمة لمحطة الضخ “عين عيسى” ببلدية بن شكاو والذي تعدّ جزء من منظومة تدعيم بالمياه الصالحة للشرب من سد غريب حيث تصل فيه نسبة الضخّ يوميا 12000م3 في اليوم وذلك لأجل تمويل كل من بلدية المدية، بن شكاو، مزغنة والقطب الحضري بالمدية، وقد أشار السيد الوزير إلى أنّه يتمّ ضبط مخطط لرفع نسبة تموين مدينة المدية من 30.000 م3 يوميا حاليا إلى 60.000 م3 لتغطية العجز من المياه الشروب وذلك بعد توسيع طاقة سد غريب من خلال تدعيمه بتجهيزات إضافية أخرى، كما دعا بالمناسبة من القائمين على القطاع بإعداد دراسة لربط مختلف الأنظمة الممولة لولاية المدية فيما بينها على غرار منظومة “البيرية” بمنظومة تحويل “سد كدية أسردون” وكذا منظومة تحويل “سد غريب” بمنظومة تحويل “سد كدية أسردون” لأجل رفع مستوى التأمين لديها من حيث توفير المياه الشروب، كما أوضح على أنّه سيتم رفع عدد البلديات المستفيدة من بمنظومة “كدية أسردون” من 19 الحالية إلى غاية 36 بلدية، في حين يبقى 08 بلديات المسجل بها عجز حاد من هذه المادة الحيوية فسيتمّ إعداد برنامج تنموي خاص لصالحها… وحول قطاع الصرف الصحي فقد أوضح السيد وزير الموارد المائية خلال معاينته لمحطة تصفية المياه المستعملة بواد لحرش ببلدية المدية على ضرورة رفع طاقة تصفية المياه بالولاية موضحا أنّ هناك مقترح لرفع التجميد على مشروع إنجاز محطة التصفية بالبرواقية وإلى بعث دراسة لإنجاز محطة شمالية جديدة لمدينة المدية، كما شدّد على المداومة في الحفاظ على ديمومة توفير المياه الشروب للمواطنين ومحاربة الربط العشوائي وسرقة المياه، داعيا من الجميع الحفاظ على مختلف الاستثمارات العمومية بالولاية في مجال الموارد المائية من هياكل وتجهيزات وشبكات على اعتبارها ذات بعد اجتماعي وهدف اقتصادي، منبّها في تدخلاته إلى ضرورة التحكم الرشيد في هذه المادة الحيوية سواءً للاستعمال الشروب أو الفلاحي أو الصناعي بما يحقق بذلك الأمن الغذائي والحفاظ على مداخيل الاقتصاد الوطني

زيارة عمل وتفقد إلى ولاية المدية
Top